17
الخميس, آب

الاستقرار الفني للفيصلي يدفعه نحو منصات التتويج - صور

خبر وصورة
حجم الخط

رؤيا نيوز - منح الاستقرار الفني الذي يعيشه فريق النادي الفيصلي لكرة القدم،

اللاعبين فرصة التقدم بثقة نحو منصات التتويج محليا وعربيا بعد أن ظهر الفريق بثوب انيق في المباريات التي لعبها.

وقاد الاستقرار الفني الذي يعيشه الفيصلي على صعيد الجهاز الفني واللاعبين، فريق كرة القدم للظفر بلقبي الدوري وكاس الاردن في الموسم الماضي، قبل الانتقال لاحتلال المركز الثاني في بطولة الاندية العربية التي اختتمت أخيرا في جمهورية مصر العربية بعد عروض متميزة نالت اطراء الجميع، قبل أن يتوج الفيصلي جهوده يوم أمس بالظفر بلقب كاس الكؤوس.

واعلن امين صندوق النادي ومنسق صفقات اللاعبين سامر الحوراني أن الفيصلي استفاد كثيرا من رؤية وتوجيهات رئيس النادي الشيخ سلطان العدوان الذي شدد على ضرورة الاستقرار الفني لحصد النتائج، وهو ما حصل بالفعل.

واشار الحوراني في تصريح لوكالة الانباء الاردنية "بترا" اليوم الاحد أنه وبتوجيهات من الشيخ العدوان، تم التعاقد مع مدير فني محترف وهو المونتنيغري نيبوشا الذي نال اعجاب الجميع، اضافة الى التعاقد مع محترفين اجانب نجحوا في اثراء نتائج الفريق وهم الليبي اكرم الزوي والبولندي لوكاس والسنغالي دومنيك.

واضاف : عملنا على ابرام عقود مع اللاعبين لموسمين وثلاثة مواسم، سعيا للحفاظ على الاستقرار وهو ما اثر ايجابا على الفيصلي الذي نجح في تمثيل الكرة الاردنية في البطولة العربية التي شارك فيها 12 فريقا من نخبة الاندية العربية مثل الترجي التونسي والاهلي والزمالك المصريين والهلال والنصر السعوديين.

ولفت الحوراني الى ان سياسة الادارة ممثلة برئيس النادي الشيخ سلطان العدوان في التعامل مع اللاعبين اثرت ايجابا على الفريق، خاصة فيما يتعلق بانتظام الادارة بصرف مستحقات اللاعبين اولا باول، الى جانب رصد الكثير من المكافآت المالية التي وردت الى صندوق النادي بعد حصد البطولات.

ووجه الحوراني الشكر والتقدير الى جمهور فريق الفيصلي العريض الذي لعب دورا مهما في حصد البطولات، مؤكدا أن هذا الجمهور الوفي يستحق من الفريق مزيدا من الانتصارات والانجازات لما فيه خير الفيصلي والكرة الاردنية.

 

أضف تعليق