بحث تدعيم التعاون التجاري بين الاردن والولايات المتحدة

احداث اقتصادية
حجم الخط

رؤيا نيوز - بحث اعضاء من مجلس إدارة غرفة تجارة الاردن خلال

لقائهم امس وفد معهد شرق- غرب، آليات تدعيم التعاون بين الطرفين بما يخدم المصالح التجارية المشتركة التي تجمع الاردن والولايات المتحدة.

واكد ممثل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في غرفة تجارة الاردن محمد طهبوب الذي ترأس اللقاء، ان اتفاقية التجارة الحرة الاردنية الاميركية تعتبر رافدا تجاريا فاعلا ومتميزا للأردن واسهمت بزيادة صادرات المملكة للسوق الاميركية.

واوضح أن الغرفة تعتبر المظلة الاولى للقطاع التجاري الاردني وتشارك بجهود تنمية التجارة والخدمات وتعزيز التعاون مع مؤسسات القطاع الخاص بمختلف الدول والقيام بترويج الفرص الاقتصادية المتوفرة بالاقتصاد الوطني بالاضافة للعمل على دفع التبادل التجاري الأردني الاميركي.

وأوضح طهبوب خلال اللقاء الذي حضره النائب الثاني لرئيس الغرفة رائد حمادة وعضو مجلس الادارة فيها سلامة الجبالي، ان الشراكة الاردنية الاميركية متميزة بمختلف المجالات وبخاصة السياسية والاقتصادية، مشيدا بالدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة للاقتصاد الوطني.

وعبر عن تقديره لمجلس إدارة المعهد لعقد اجتماعه السنوي بالاردن ما يدل على الدور المحوري الذي تلعبه بالمملكة بالمنطقة، مطالبا اعضاء المعهد بذل الجهود لدعم الموقف الاردني الرافض لنقل السفارة الاميركية الى مدينة القدس المحتلة والاعتراف فيها عاصمة لدولة الاحتلال الاسرائيلي.

بدوره، اشار رئيس مجلس إدارة المعهد روس بيروه الى ان المعهد ينظر بشكل استراتيجي الى العلاقة الاميركية –الاردنية، موضحا ان اللقاء الذي جمعهم مع جلالة الملك عبد الله الثاني كان متميزا وايجابيا ومحفزا لمواصلة تعزيز العلاقة مع المملكة.

يشار إلى أن معهد شرق غرب تأسس عام 1980 في نيويورك ويضم شخصيات مؤثرة من دول عدة، كما يشارك الوفد في جلسات حوارية عن التعليم والأمن الإقليمي والعالمي ويركز على حل الصراعات الدولية وأمن المعلومات والدبلوماسية الوقائية وبناء الثقة والأمن الاقتصادي والأمن الإقليمي.

أضف تعليق