الأحد, آب/أغسطس 31, 2014
* مدحلة تحطم 8 سيارات في كفرنجة * تعليق اضراب المعلمين وانتظام الدراسة اعتبارا من الاحد - صور * القطامين : سنوفر حوالي ١٤ الف فرصة عمل بطرق مختلفة * وفاة ضابط منشق عن الجيش السوري في مستشفى الرمثا * مؤتمر صحفي هام لنقابة المعلمين مساء اليوم * مقتل 19 شخصا جراء انهيارات في الصين * معاناة يونايتد تتفاقم بالتعادل مع بيرنلي * داعش وزع على عناصره 300 فتاة وسيدة من الأيزيديات * طفل يقضي دهسا على طريق عمان الشونة الجنوبية * "سعيد" للاردن الرسمي شريك الخاسر .. خاسر * عدد سكان عمان يرتفع بمعدل مليون نسمه * جورج غالاوي للمستشفى بعد مهاجمته بأحد شوارع لندن * رسائل قصيرة للمخالفات الغيابية * أبو رمان : عقود إنتاج الطاقة البديلة تمنح كجوائز ترضية للمتنفذين؟!؟ * رسميا.. توريس من تشلسي إلى ميلان * العاهل السعودي: الإرهاب سيصل إلى الغرب خلال شهرين * " أنت تحذف نصف عمرك" للزميل نادر الرنتيسي في طبعة ثانية * صندوق العروس .. الغائب عن حفلات الافراح - فيديو * عباس : كان بالامكان تفادي ارتفاع ضحايا الحرب على غزة * غرق طفلة في بركة زراعية * اعلان تشكيلة منتخب الكرة - اسماء * كاميرون: نخشى من تمدد "داعش" للأردن * الخارجية تحذر من السفر الى اليمن * "النواب" يرحب بإتفاق وقف اطلاق النار في غزة * الكشف عن موعد إطلاق آيفون 6 * إجتماع للهيئة العامة لصندوق ضمان التربية غدا * طيران حربي اسرائيلي فوق جنوب لبنان * الأردن "قلق" من تصاعد الأزمة الأوكرانية * مهرجان للخمر في عمان * بني ارشيد يتكلم عن إلغاء مهرجان الانتصار ؟!؟ *

رؤيا نيوز : عقد مجلس النواب جلسة اليوم واصل خلالها مناقشة قانون الضمان الاجتماعي، واقر عددا من مواد القانون بعد اجراء تعديلات على عدد منها.

وفي الجلسة التي عقدها برئاسة المهندس سعد هايل السرور وحضور رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور وهيئة الوزارة اجل النواب مناقشة التعريفات الواردة في القانون لحين الانتهاء من مناقشة مواد القانون.

كما صوت المجلس على تأجيل مناقشة الفصل الثاني من القانون المتعلق بالتنظيم الاداري للمؤسسة لحين الانتهاء من مناقشة مواد القانون.

وبموجب القانون فإن التأمينات الممنوحة للمشتركين هي التأمين على اصابات العمل وتأمين الشيخوخة والعجز والوفاة وتأمين الامومة وتأمين التعطل عن العمل والتأمين الصح.

وطالب نواب بإضافة تأمين جديد تحت مسمى التأمين ضد البطالة، الا ان الغالبية النيابية صوتت على رفض المقترح باعتباره سيعمل على افلاس صندوق الضمان الاجتماعي.

وقال رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور بهذا الصدد "ان نسبة البطالة الان تبلغ 14 بالمائة وهذه النسبة هي نسبة المتعطلين عن العمل من طالبي العمل"، مبينا انه في حال اضافة تأمين ضد البطالة فإن هناك حوالي مليون و 200 الف شخص سيتقدمون للحصول على راتب شهري من الضمان الاجتماعي وهذا الامر فوق قدرة مؤسسة الضمان الاجتماعي على تحمله.

واضاف "ليس واردا في البال ان تقوم المؤسسة بمنح العاطلين عن العمل اموالا من الاموال التي وضعها العمال في صندوق الضمان الاجتماعي، فنحن نعمل على حماية اموال الضمان والحرص عليها للأجيال القادمة".

واعتبر النواب الذين صوتوا بعدم الموافقة على اضافة تأمين للعاطلين عن العمل "أن اموال الضمان الاجتماعي هي اموال المشتركين وهي اموال جلبوها بعرقهم وجهدهم ولا يجوز منحها لغيرهم".

واعتبروا ان مسؤولية الحكومة هي توفير فرص العمل لكافة العاطلين عن العمل وطالبي العمل ومعالجة مشكلتي الفقر والبطالة وفق استراتيجية واضحة تعمل على حل هذه المشكلة.

وبموجب القانون فإن التأمين الصحي لمشتركي الضمان الاجتماعي سيشمل متقاعدي الضمان على ان ينشأ صندوق للتأمين الصحي في الضمان الاجتماعي يكون بموجبه كافة مشتركي الضمان العاملين والمتقاعدين خاضعين للتأمين الصحي خلال فترة اقصاها بداية عام 2015.

وبعد ان اقر المجلس عددا من مواد القانون قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب خليل عطية رفع الجلسة.

 

 

 

 

اضف تعليق