الجمعة, تشرين2/نوفمبر 21, 2014
* برشلونة أمام اختبار إشبيلية وريال لمواصلة تألقه وامتحان صعب لمرسيليا * الدفاع المدني يحذر ... * مصدر :الرسالة الرسمية من اعتقال بني ارشيد هي (...) * مسيرة اربد تندد بالقبضة الامنية وسياسة الاعتقالات * وفد اخواني زار بني ارشيد في الجويده - تفاصيل * الاخوان : "ارفع بلطة ومسدس.. هذا الأقصى مقدس" * عاجل ...اعتقال الصحفي خالد الدعوم والمهندس حمزة شاهين * قائد الجيش اللبناني : استعدوا لمواجهة العدو الاسرائيلي * هولندية تمثل امام القضاء بتهمة الارهاب"لنيتها الزواج من داعشي" * يغتصب ابنته لمدة عام ويدعو صديقه لمعاشرتها * "تنظيم الدولة" يشن هجوما واسعا على مدينة الرمادي * الغاء سباق كومهو في العقبة بعد تعرض متسابق لدهس من "حصان" * ملكة جمال الشرق الاوسط لبنى ابازي الى قطر * فعاليات تجارية: الاردن يوفر بيئة اعمال جاذبة للاستثمارات * بدء تأثير المنخفض الجوي على المملكة مساء اليوم * الملك يلتقي امبراطور اليابان ويختتم زيارته الرسمية * جبهة العمل الاسلامي تطالب باطلاق سراح بني أرشيد فورا - بيان * "بني أرشيد" الى أمن الدولة .. إقرأ السبب ؟؟ * "مفاجأة" محمد عساف يصدم معجباته وعائلته * التطبيقية بطلا لكأس الأردن لكرة السلة * المنشية والحسين يعبران الاهلي واتحاد الرمثا * إلغاء لقاء سري بين عباس ونتنياهو في عمّان * حماس تدعو لهبة في الضفة اسنادا للقدس * الملك : الاردن ماض في محاربة الارهاب * توفر اسطوانات الغاز ورقابة على الأسعار * 100 لاجئ خلال ال24 ساعة الماضية * الطراونه : مجلس النواب يعمل على انهاء الملف الامني لمعان * الزرقاء : تصادم حافلة مع كوستر ومركبة صغيرة يصيب10 اشخاص * الفاو: تحسين التغذية يكون بالجهد الجماعي * أمن الدولة تواصل محاكمة المتهمين من اصحاب البسطات *

رؤيا نيوز : عقد مجلس النواب جلسة اليوم واصل خلالها مناقشة قانون الضمان الاجتماعي، واقر عددا من مواد القانون بعد اجراء تعديلات على عدد منها.

وفي الجلسة التي عقدها برئاسة المهندس سعد هايل السرور وحضور رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور وهيئة الوزارة اجل النواب مناقشة التعريفات الواردة في القانون لحين الانتهاء من مناقشة مواد القانون.

كما صوت المجلس على تأجيل مناقشة الفصل الثاني من القانون المتعلق بالتنظيم الاداري للمؤسسة لحين الانتهاء من مناقشة مواد القانون.

وبموجب القانون فإن التأمينات الممنوحة للمشتركين هي التأمين على اصابات العمل وتأمين الشيخوخة والعجز والوفاة وتأمين الامومة وتأمين التعطل عن العمل والتأمين الصح.

وطالب نواب بإضافة تأمين جديد تحت مسمى التأمين ضد البطالة، الا ان الغالبية النيابية صوتت على رفض المقترح باعتباره سيعمل على افلاس صندوق الضمان الاجتماعي.

وقال رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور بهذا الصدد "ان نسبة البطالة الان تبلغ 14 بالمائة وهذه النسبة هي نسبة المتعطلين عن العمل من طالبي العمل"، مبينا انه في حال اضافة تأمين ضد البطالة فإن هناك حوالي مليون و 200 الف شخص سيتقدمون للحصول على راتب شهري من الضمان الاجتماعي وهذا الامر فوق قدرة مؤسسة الضمان الاجتماعي على تحمله.

واضاف "ليس واردا في البال ان تقوم المؤسسة بمنح العاطلين عن العمل اموالا من الاموال التي وضعها العمال في صندوق الضمان الاجتماعي، فنحن نعمل على حماية اموال الضمان والحرص عليها للأجيال القادمة".

واعتبر النواب الذين صوتوا بعدم الموافقة على اضافة تأمين للعاطلين عن العمل "أن اموال الضمان الاجتماعي هي اموال المشتركين وهي اموال جلبوها بعرقهم وجهدهم ولا يجوز منحها لغيرهم".

واعتبروا ان مسؤولية الحكومة هي توفير فرص العمل لكافة العاطلين عن العمل وطالبي العمل ومعالجة مشكلتي الفقر والبطالة وفق استراتيجية واضحة تعمل على حل هذه المشكلة.

وبموجب القانون فإن التأمين الصحي لمشتركي الضمان الاجتماعي سيشمل متقاعدي الضمان على ان ينشأ صندوق للتأمين الصحي في الضمان الاجتماعي يكون بموجبه كافة مشتركي الضمان العاملين والمتقاعدين خاضعين للتأمين الصحي خلال فترة اقصاها بداية عام 2015.

وبعد ان اقر المجلس عددا من مواد القانون قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب خليل عطية رفع الجلسة.

 

 

 

 

اضف تعليق