الثلاثاء, نيسان/أبريل 28, 2015
* الوحدات والجزيرة يتخطيان زغرتا ووادي النيص بكأس الاتحاد الاسيوي * مذكرة تفاهم بين جامعة الشرق الاوسط وماكات الدولية * قتيلين بمشاجرتين منفصلتين بالرصيفة * تحديد مواعيد مباريات نصف النهائي والنهائي لكأس الاردن * "الخدمة المدنية" يعلن اسماء مدعوين لمقابلة التعيين * 42 مليون دينار أرباح بنك الإسكان الربعية * زين تعيد هيكلة عروض خدمات الانترنت HSPA+ 3G * فك غموض جريمة قتل "الجويدة" * الملك يلتقي رجال أعمال وفعاليات اقتصادية أميركية * جودة يلتقي وزراء خارجية أميركا والسويد والمبعوث الأممي إلى سورية * الفنان الاردني أحمد رامي سفيراً لمنظمة الأمم المتحدة للفنون * مشروع قانون النقل يتجاهل 82% من قطاع الحافلات ويعزز التوريث * العمالة الاردنية تبحث عن مكان في سوق العمل * شرطي يقتحم مدرسة عاكف الفايز ويهدد معلمين * بالفيديو احداث العنف والشغب تجتاح بالتيمور الامريكية * "يحيى صويص" نجم احتفالات السياحة بعيد العمال الخميس القادم في البترا * بالفيديو: 3 دقائق للأمير علي تثري سباق الترشح لرئاسة الفيفا * بالصور.. وثائق يدير فيها داعش "خلافته" في العراق والشام * هواوي تطلق الهاتف الذكي الثوري P8 ذو المزيج المتكامل * خفض إنتظار الحاويات إلى الصفر في العقبة * الرياطي : إختلاسات ربما بالملايين في جمعية نوح للرفادة - وثائق * الطراونة يبحث مع مبادرة النيابية عمل المجلس * عادل إمام الأعلى أجرا في رمضان * النسور لفعاليات لواء الشوبك جئناكم بتوجيه من الملك * جماهير اسبانيول ترمي سواريز "الارنب" بالجزر - فيديو * الزبن : استخدام كل الوسائل للقضاء على اي محاولة للمس بالاردن * الشرق العربي للتأمين|gig|توزع ارباحا نقدية بنسبة 10% * "الاخوان المسلمين" أشعرت الحاكم الاداري بفعاليتها المقررة الجمعة * القبض على ثلاثة مطلوبين * أمن الدولة تنظر بعدد من القضايا الارهابية *

رؤيا نيوز : تبدا دائرة ضريبة الدخل والمبيعات بتسليم مستحقي دعم "بدل المحروقات" وللاسر التي تنطبق عليها

شروط الاستحقاق، في 15 من الشهر الحالي.

وقال الناطق الاعلامي لدائرة ضريبة الدخل والمبيعات موسى الطراونة ان عملية قبول الطلبات ستتم الكترونيا لتوفير الجهد والوقت، وذلك بمقارنة المعلومات المقدمة من صاحب الطلب، بالبيانات المتوفرة لدائرة ضريبة الدخل والمبيعات، وفي حال تطابقهما سيحصل مقدم الطلب على استحقاقه من الدعم.

واضاف الطراونة، ان عملية صرف الدعم للاسر التي تنطبق عليها شروط الاستحقاق، ستتم على عدة مراحل، بحيث تكون الاولوية حسب رقم تقديم الطلب في عملية تسيلم الدعم للمستحقين لتجنب الازدحام.

وبين ان الدائرة ستبدا بتوزيع دعم "بدل المحروقات" يوم السبت الموافق 15 من الشهر الحالي، وستتيح المجال لكل رب أسرة معرفة استحقاقه للدعم أو عدم استحقاقه له ومقدار الدعم وموعد صرف الدعم وذلك من خلال الدخول الى الموقع الالكتروني نفسه "https://www.cfs.gov.jo" الذي تم تقديم الطلب من خلاله، وذلك بادخال رقمه الوطني ورقم القيد المدني فقط.

واكد الطراونة ان عملية قبول الطلبات او رفضها ستتم الكترونيا مشيرا الى انه تقدم لغاية الان حوالي 700 الف طلب للحصول على دعم "بدل المحروقات" يدويا والكترونيا.

والجدير بالذكر ان دائرة ضريبة الدخل والمبيعات سمحت لأرباب الأسر الذين تقدموا بطلباتهم للحصول على الدعم النقدي للعام الحالي 2014 امكانية تعـديل أي بيانات أو أرقام غير صحيحة أو تم إدخالها بشكل خطأ، من خلال الدخول إلى الموقع ذاته لتعديل هذه البيانات.

ويشار الى ان الحكومة وضعت اسسا جديدة للعام الحالي للموافقة على صرف الدعم للاسرة الاردنية التي يقل مجموع دخل افرادها خلال عام 2013، عن 10 الاف دينار، ولا يمتلك اكثر من 3 مركبات ولا يمتلك افرادها ثروة صافية حسب القيمة التخمينية للاراضي والعقارات وحصص واسهم في الشركات بالاضافة الى ارصدة بنكية تزيد قيمتها على 250 الف دينار.

وكانت دائرة ضريبة الدخل والمبيعات دعت أرباب الأسر الذين قاموا بتعبئة طلبات ونماذج الدعم النقدي سواء الكترونيا أو ورقيا ممن يرغبون في تفويض بديل عنهم لتسلم الدعم للأسباب المبينة في النموذج، ضرورة المبادرة إلى تزويد اقرب مديرية من مديريات ضريبة الدخل والمبيعات تمهيدا لصرف الدعم النقدي بأسماء البدلاء في حال انطباق شروط التحويل عليهم.

وأصدرت دائرة الافتاء العام فتوى رسمية تحرم أخذ دعم نقدي عن غير استحقاق بتقديم معلومات غير دقيقة وإخفاء بيانات حول مصادر الدخل.

وجاء ذلك ردا على سؤال لدائرة ضريبة الدخل والمبيعات عن حكم الذي يتقدم للحصول على دعم المحروقات الذي تقدمه الحكومة للأسر التي يقل دخلها عن 10 آلاف دينار، ولا تنطبق عليه أسس وشروط الحصول على الدعم، وهو لا يستحق الحصول عليه لوجود دخل لديه لا يمكن للجهة التي تقدم الدعم من الوصول اليه، اعتقادا منهم بما ان دخلهم ليس من الحكومة او غير موجود او معلوم للحكومة انهم يستحقون الدعم.

اضف تعليق