نتنياهو: زيادة إيران مستوى تخصيبها لليورانيوم 'خطوة بالغة الخطورة'

العالم
Tools
حجم الخط

رؤيا نيوز - وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الأحد

إعلان إيران عن زيادة مستوى تخصيبها لليورانيوم بأنه خطوة ”بالغة الخطورة“ وكرر الدعوة لفرنسا وبريطانيا وألمانيا بفرض عقوبات على إيران.

وأدلى نتنياهو بتلك التصريحات بعد أن عبرت إيران عن استعدادها التام لتخصيب اليورانيوم إلى أي مستوى وبأي كمية في تحد آخر لمساع أمريكية للضغط عليها بالعقوبات لحملها على التفاوض مجددا على الاتفاق النووي المبرم في 2015.

وقال مسؤولون إيرانيون كبار في مؤتمر صحفي إن طهران ستواصل تقليص التزاماتها كل 60 يوما ما لم تتحرك الدول الموقعة الأخرى على الاتفاق لحمايته من العقوبات الأمريكية. وأكدت طهران مرارا أنها لا تسعى لامتلاك أسلحة نووية.

وقال نتنياهو في تصريحات علنية لمجلس الوزراء ”تلك خطوة بالغة الخطورة... انتهكت إيران تعهدها الرسمي بموجب (قرارات) مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بعدم تخصيب اليورانيوم بما يتخطى مستوى معينا“.

وأضاف ”أطالب أصدقائي زعماء فرنسا وبريطانيا وألمانيا.. أنتم وقعتم هذا الاتفاق وقلتم إنه بمجرد أن يتخذوا هذه الخطوة سيتم فرض عقوبات صارمة- كان هذا قرار مجلس الأمن. أين أنتم؟“.

وإذا ما ارتأى أي طرف من الأطراف الأوروبية الثلاثة الموقعة على الاتفاق أن إيران انتهكت الاتفاقية فيمكنه تفعيل آلية لفض النزاع، قد تنتهي في غضون فترة لا تقل عن 65 يوما في مجلس الأمن الدولي بمعاودة فرض عقوبات الأمم المتحدة على طهران.

والموقعون الآخرون المتبقون هما روسيا والصين، وهما حليفتان لإيران ومن غير المرجح أن يتخذا مثل هذه الخطوة.

وقال نتنياهو المعارض القوى للاتفاق النووي ”تخصيب اليورانيوم له سبب واحد ووحيد... صنع قنابل ذرية“.(رويترز)

أضف تعليق

تابعونا عبر تطبيق