رياح عنيفة تؤجج الحرائق في كاليفورنيا لليوم الثاني

العالم
Tools
حجم الخط

رؤيا نيوز - واجهت جنوب كاليفورنيا يوما ثانيا من رياح "سانتا آنا" العنيفة،

التي أججت حرائق الغابات، مما أدى إلى تدمير منازل، وإجبار السكان على الإجلاء، وتشريد الآلاف.


واندلعت أكبر الحرائق دمارا، قبل ساعات من الفجر، على المنحدرات الوعرة في غابة سان بيرناردينو الوطنية فوق مدينة سان بيرناردينو.

وقال مسؤولون في إدارة مكافحة الحرائق إن النيران التهمت سريعا أكثر من 200 فدان (80 هكتارا) من الأشجار الجافة، ودمرت أو أتلفت ما لا يقل عن ستة منازل، قبل أن يتمكن رجال الإطفاء من احتوائها.

وتمكنت الطواقم من إقامة خطوط احتواء حول 50 في المئة من محيط النيران. ولم يتم الإبلاغ عن أي إصابات، لكن أوامر الإخلاء ظلت سارية لما يقرب من 500 منزل، مما أدى إلى نزوح حوالي 1300 من السكان.

وما زال سبب الحريق قيد التحقيق. وقالت إدارة الإطفاء بمقاطعة سان بيرناردينو، على تويتر، إنه لا توجد خطوط كهرباء في المنطقة التي نشب فيها الحريق.

وبدأت سرعة الرياح تخفت، الأربعاء، بالرغم من أن تحذيرات "الراية الحمراء" امتدت حتى الجمعة في المناطق الجبلية ومناطق سفوح التلال التي تعتبر عرضة بشكل خاص لهبات الرياح الشديدة.

أضف تعليق

تابعونا عبر تطبيق