لطوف تتفقد جمعيات خيرية في شرق عمان والجيزة

مناسبات
حجم الخط

رؤيا نيوز - تفقدت وزيرة التنمية الاجتماعية هالة لطوف جمعيات خيرية في

منطقتي شرق عمان والجيزة، والتقت عددا من رؤساء وأعضاء الجمعيات الخيرية، ووجهاء عاملين في القطاعين الخيري والأهلي التطوعي، بحضور عدد من النواب والحكام الإدرايين ومدراء التنمية.
واستمعت لطوف، في جمعية دورا الخيرية من رئيسها محمد أبو شيخة، إلى شرح مفصل عن النشاطات والفعاليات التي تعمل على تنفيذها الجمعية، والمشاريع المختلفة المقامة خدمة للمجتمع المحلي، والفرص والتحديات التي تواجه العاملين في قطاع العمل الاجتماعي التنموي.
ورافق الوزيرة لطوف، متصرف لواء القويسمة جمال الفايز. وأكدت الوزيرة في كلمة لها، أهمية التواصل مع المواطنين، مثنية علي الإنجازات التي تحققها الجمعية، ورفدها للمجتمع المحلي بمختلف مقومات العمل والانتاج من خلال مرافق الجمعية المتعددة كالمطابخ الانتاجية، والدورات التدريبية للمنتوجات اليدوية، ودورات تحفيظ القران الكريم.
وأثنى كل من النائبين أحمد هميسات وأحمد الرقب على هذه الزيارات الحكومية إلى المواطنين في أماكن سكناهم في مختلف المناطق، وتلمس احتياجاتهم لتقديم الخدمة المثلى وتأمين مستلزمات العيش الكريم لهم.
كما زارت لطوف، دار صخر لرعاية الايتام اطمئنت خلالها على أوضاع الأطفال المقيمين فيها، وأطلعت على البرامج التعليمية والنشاطات اللامنهجية المختلفة والمتنوعة التي تقدم لهم، لضمان الجو الاسري المناسب وتقوية أواصرالأخوة بين الاطفال والعاملين والقائمين على رعايتهم.
كما واستمعت من رئيسة الجمعية واجد الجمعاني، لأبرز انجازات الجمعية، والفرص المتاحة أمام الاطفال المنتفعين منها، كما والتقت بالمنتفعين، حيث تحدثوا عن نشاطاتهم اليومية، مبدين ارتياحهم لتعامل الكادر الوظيفي معهم في جو أسري طبيعي.
وأنهت لطوف جولتها، بزيارة إلى جمعية سيدات البادية الوسطى يرافقها متصرف لواء الجيزة حسام الطراونة، واطلعت على الخدمات التي تقدمها الجمعية إلى أهالي المجتمع المحلي، مثنية على الدور الريادي الذي تقوم به الجمعية في المنطقة، وتوفيرها لمختلف النشاطات والفعاليات التي ترفع وتعزز من شأن العمل الاجتماعي التنموي.
وجالت لطوف في الجمعية برفقة رئيستها مزنة الخريشا، على مختلف المرافق الموجودة فيها، ومنها صف لمحو الأمية، وقاعة للتدريب على حرفة الفسيفساء، وصالون لتعليم مهنة الكوافير، وقاعة لتدريب اللياقة البدنية، كما وخرّجت دفعة من الأطفال المنتفعين من خدمات الجمعية وقدمت الهدايا المختلفة لهم.
يُشار إلى أن الوزيرة قدمت دعما لهذه الجمعيات؛ حرصا وإيمانا منها بالدور الاجتماعي الذي تقوم به، وضمانا لاستمراريتها في توفير أفض الخدمات الاجتماعية.
--(بترا)

 

 

أضف تعليق