اطلاق مبادرة شبكة رواد القيادة الامنة والسائق المثالي في ملتقى طلال أبو غزالة المعرفي

مناسبات
Tools
حجم الخط

رؤيا نيوز - انطلقت اليوم في ملتقى طلال أبو غزالة المعرفي فعاليات مبادرة 

" شبكة رواد القيادة الامنة والسائق المثالي " بالشراكة ما بين مديرية الامن العام والملتقى الوطني للتوعية والتطوير للحد من حوادث السير، بحضور رئيس ومؤسس مجموعة طلال ابو غزالة العين الدكتور طلال أبو غزالة ومساعد مدير الامن العام لشؤون المرور العميد زياد باكير ورئيس المتلقى الوطني محمد البدور.

وقال الدكتور ابو غزالة  ان السلامة المرورية يجب ان لا تترك للمصادفة لانها امر يتعلق بصحة وبقاء الانسان الذي يعتبر محور واساس التنمية بالمملكة ، حيث أنه ومن أجل المساهمة في الحد من الحوادث وتحقيق السلامة المرورية على الطرق لا بد من اتخاذ حزمة من السياسات والحوافز التي تستهدف تحقيق التوعية المرورية المستدامة ، ومنها تحفيز وتشجيع السائقين لرفع كفاءتهم والحد من الحوادث المرورية .

وأضاف الدكتور أبو غزالة أن حماية المواطنين والمحافظة على سلامتهم مسؤولية مجتمعية تحتم على الجميع ان يقفوا صفا واحدا جنبا الى جنب لمساندة الاجهزة الامنية وبذل كل ما يملكونه من إمكانات وطاقات لمحاربة الظواهر السلبية التي قد تؤثر على سلامة المواطنين وتهدد حياتهم بالخطر مضيفاً أن الحوادث المرورية أصبحت هاجسا مؤرقا فرض على جهاز الأمن العام أعباء إضافية ومسؤوليات جديدة استنزفت المزيد من الوقت والجهد الذي يركز على العملية المرورية وأن مساندتهم واجب علينا جميعاً لنصل سوياً لبيئة مرورية آمنة.

وأكد العميد باكير على ضرورة تعاون كافة الجهات المعنية في سبيل نشر التوعية المرورية بما يكفل تجنيب السائق والمشاة مخاطر حوادث السير، مبينا  بأن اطلاق هذه المبادرة يأتي في سياق العلاقة التشاركية التي ينتهجها جهاز الامن العام لخدمة المجتمع المحلي بكافة فئاته ولتعزيز روح الالتزام بوسائل القيادة الآمنة من خلال دعم الجهود المبذولة في هذا المجال.

   واضاف المساعد لشؤون المرور بأن مديرية الامن العام أولت حوادث السير جل اهتمامها بتبني الافكار التي تسهم في الحد من هذه المشكلة ، حيث تم التنسيق مع الملتقى لاطلاق هذه المبادرة من اجل مضاعفة الجهود ووضع الخطط الاستراتيجة والاجراءات العملية والوقائية في مجال الرقابة المرورية لضمان سلامة الانسان وممتلكاته  وضبط امن الطريق بفعالية وكفاءة عالية .

 من جانبه قال البدور ان هذه المبادرة جاءت ضمن نهج الملتقى في اطلاق المبادرات الوطنية النابعة من حاجات المجتمع وأولوياته الوطنية ، بهدف النهوض بمسؤوليتنا تجاه ظاهرة حوادث السير في المملكة، مضيفا بأننا نسير جنبا الى جنب مع الجهود الحثيثة التي تبذلها مديرية الامن العام ممثلة باداراتها المرورية والتي كانت و ما زالت  تمد يد الشراكة والتعاون مع كافة هيئات المجتمع المدني من اجل تشكيل جزء وطني مشترك لمواجهة هذه الظاهرة.

 وفي نهاية اللقاء الذي حضره  مدير ادارة السير بالإنابة العقيد باسم الخرابشة ومدير المعهد المروري الأردني العقيد وحيد النوافلة وعدد من الشركاء الاستراتيجيين في العملية المرورية وطلاب الجامعات الأردنية دار نقاش وحوار موسع حول المشاكل المرورية والحلول الممكنة للتخفيف منها.

 

 

أضف تعليق

تابعونا في تطبيق