أمين عمان والمفوض السامي للامم المتحدة لشؤون اللاجئين يفتتحان بازار الصيف مع اللاجئين - صور

مناسبات
Tools
حجم الخط

رؤيا نيوز - إفتتح أمين عمان الدكتور يوسف الشواربة والمفوض السامي للأمم

المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي من أمام مبنى أمانة عمان في راس العين ، بازار الصيف مع اللاجئين ، والذي يقام بمناسبة يوم اللاجئ العالمي ويصادف اليوم 20 حزيران .

وأكد أمين عمان خلال لقاء عقد للمفوض السامي مع أعضاء مجلس أمانة عمان على عمق العلاقات الاستراتيجية التي تربط الاردن والمفوضية ودورها في دعم اللاجئين باعتبارها المظلة الأممية المعنية باللاجئين في المملكة .

وأضاف أن احتضان الاردن لعدد كبير من اللاجئين ليس فقط في المخيمات بل في المدن والقرى والمحافظات أدى إلى تاثر المملكة بشكل مباشر في قطاعات المياه والطاقة والصحة والبنية التحتية والتعليم والخدمات الاساسية التي تقدم للمواطن واللاجئ على حد سواء .

وقال أمين عمان " نأمل من المجتمع الدولي القيام بواجبه اتجاه اللاجئين والمملكة لتمكين ومساندة جهود الاردن في استكمال دوره الإنساني والخدماتي وتخفيف حجم الضغوطات التي تتعرض لها قطاعاته الخدمية والحيوية وموارده الاقتصادية المحدودة " .

وبين الشواربة أن الاحصائيات الرسمية الاخيرة أظهرت أن حوالي 45% من اللاجئين السوريين سكنوا في مدينة عمان مما أدى إلى ضغوطات على البنية التحتية خصوصا النقل وإدارة النفايات .

ولفت إلى أن الامانة تعمل مع اللجنة الدولية للإغاثة على تحسين الدمج الاجتماعي من خلال وضعها أحد المراكز المجتمعية التابعة لها تحت تصرف اللجنة لعقد برامج تخدم سكان المنطقة واللاجئين والمواطنين الاردنيين لتحسين وصولهم إلى فرص عمل .

وتنفيذ مشروعين ممولين من الوكالة الالمانية للتنمية لتشغيل اللاجئين وسكان المناطق الاكثر فقرا بإنشاء وتحسين البنية التحتية الخضراء ، فيما تشارك الامانة كذلك مع عدد من المدن المتوسطية المتأثرة من اللاجئين في مشروع التعاون بين المدن في مجال الهجرة بتمويل من الوكالة السويسرية والاتحاد الاوروبي .

وقال المفوض السامي أن اختيار الاردن للاحتفال بيوم اللاجئين العالمي هو اختيار موفق يأتي تقديرا لما قدمه الاردن لعقود مضت بإستضافة اللاجئين ، وهي إستضافة أعي تماماً بأنها ليست مجانية بل كان لها ثمن باهظً أثرت على خدماتكم واقتصادكم وعلى الموارد وحتى نسيج مجتمعكم " .

وأضاف سأكمل دوري بالتعاون مع زملائي وسفرائكم بالقول والعمل أن على المجتمع الدولي مشاركة الأردن في تحمل أعباء اللاجئين ، وأن الاردن لا يجب ولا يستطيع تحمل هذه الأعباء وحده .

وتابع يسرنا أن نمنح مدينة عمان بمناسبة يوم اللاجئين إسم مدينة النوْر "city of light ، وأشكر سياساتكم الجيدة في التعامل مع اللاجئين التي ساعدت على جلب الدعم وهو غير كافي ونعمل على زيادة مصادره .

وأكد المفوض السامي الإدراك بأهمية حل مشكلة اللاجئين السوريين بعد عودة 80 ألف منهم وانهائها ، لافتا ان الحل الأفضل هو عودتهم إلى بلدهم عندما تصبح آمنة وباختيارهم وكرامتهم لمن يرغب بالعودة .

وحضر إفتتاح البازار نائب أمين عمان المحامي حازم النعيمات ومدير المدينة المهندس أحمد الملكاوي والمدير الاقليمي للشرق الاوسط وشمال افريقيا أمين عوض وممثل مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين في الاردن كريستينا ماثيوس والناطق الرسمي للامم المتحدة لشؤون اللاجئين ميليسا فلامينج وعلي بيبي .

والبازار وفقا لمسؤولة العلاقات الخارجية في مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين نداء ياسين هو الأول الذي يقوم بإفتتاحه المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ويستمر لمدة 3 أيام من الساعة العاشرة صباحا ولغاية التاسعة مساء.

وبينت أن البازار الذي يشارك به لاجئون من شتى الجنسيات داخل وخارج المخيمات يشمل حرف يدوية ومنحوتات واثاث وملابس واغذية ، بالإضافة إلى صناعة الصابون والشمع ، فيما يكون العائد المالي للمشاركين .

 

 

أضف تعليق

تابعونا عبر تطبيق