برنامج التدريب بهدف التوظيف يخرج أكثر من 150 شاب وشابة بمحافظة عجلون ولواء ديرعلا

مناسبات
Tools
حجم الخط

رؤيا نيوز - نظم مشروع التنمية الاقتصادية والطاقة المستدامة في الأردن SEED

 

بالشراكة مع مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأردنية EFE حفل تخريج للمشاركين في برنامج "التدريب بهدف التوظيف" في معسكرات الحسين للشباب – عجلون وذلك ضمن نشاطات مشروع SEED الخاصة بالتدريب والتشغيل. بدأت الشراكة مع مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأردنية بتدريب 159 شاب وشابة من المناطق المستهدفة، حيث أتم المشاركون تدريباً مكثفاً في مبادئ الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، ومهارات النجاح بالعمل وريادة الأعمال. تم تشغيل أكثر من 45 شاب وشابة من المتدربين لغاية تاريخه.
وقد رحب مدير مشروع SEED المهندس محمد رمضان بالحضور وقال خلال كلمة له في حفل التخريج: "بدأ المشروع بتشبيك المتدربين مع المشغلين العاملين في قطاع الطاقة والهيئات والجهات التي تُعنى بالتشغيل مثل مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأردنية ونقابة المهندسين الأردنيين وشركات القطاع الخاص العاملة في مجال الطاقة، وبذلك نكون قد فتحنا باب لتشغيل الشباب والشابات ولكن يبقى الطريق أمامنا طويلاً يحتاج إلى جهد وإصرار من المتدربين أنفسهم، خصوصاً أن فرص التشغيل في قطاع الطاقة بانخفاض مستمر نتيجة للسياسات الاقتصادية المطبقة في القطاع".
وأضاف رمضان: " نحن ندرك في مشروع SEED أهمية التشغيل والحاجة له لتغيير الواقع الاقتصادي في المملكة، لذلك نعمل على تشغيّل مَن نستطيع من المتدربين والمتدربات لتُشكل مخرجات هذا التشغيل إنطلاقة لتغيير الواقع الاقتصادي في مناطق المشروع المستهدفة، وهذه دعوة مفتوحة للمتدربين لتكثيف جهودهم للاستفادة من التشغيل لآخر يوم من المشروع".
وقالت السيدة إسراء عوجان ، مدير البرامج في مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأردنية في كلمة لها في التخريج:
إن مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأرددنية ، فخورة بشراكتها مع مشروع SEED وتقدر الدعم الذي مكننا من خدمة شباب وشابات محافظة عجلون ولواء دير علا، حيث قدم المشروع تدريبات مختلفة تلاها تنظيم معرض وظيفي ضم أكتر من 50 شركة في القطاع الخاص في مجال الطاقة حيث تمكن المشروع من توظيف عدد من المستفيدين ومازالت الجهود للبحث عن فرص للمستفيدين مستمرة.
كما وعبرت السيدة عوجان 9 عن فخرها بالمشاركين وخاصة الشابات اللواتي قررن الدخول في هذا القطاع على الرغم من صعوبة العمل فيه.

ومن الجدير بالذكر ، أن مشروع التنمية الاقتصادية والطاقة المستدامة في الأردن SEED يهدف إلى دفع عجلة التنمية الاقتصادية المستدامة في محافظة عجلون ولواء دير علا، وهو أحد المشاريع الممولة من الحكومة الكندية ووزارة الطاقة والثروة المعدنية ممثلة في صندوق تشجيع الطاقة المتجددة وترشيد الطاقةJREEEF، بهدف تنمية المجتمعات المحلية من خلال نشر الوعي وتطبيق حلول كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة.

 

 

أضف تعليق

تابعونا عبر تطبيق